من المقرر أن يلتقي وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير اليوم وغدا ممثلين عن الطوائف العراقية وكذا أعضاء الحكومة ليتباحث معهم في الأزمة السياسية بالبلاد. من جهة أخرى يتوجه اليوم إلى سوريا رئيس الوزراء العراقي في أول زيارة لمسؤول بمستواه منذ 30 عاما.