اتهمت إيران الأمم المتحدة بتجاهل تهديدات إسرائيل بضربها عسكريا ودعت مجلس الأمن الدولي لمطالبة الدولة اليهودية بالكف عن ذلك. وجاء الاتهام الإيراني عقب سعي الدول الغربية الأعضاء في المجلس لإدانة تصريحات للرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تكهن فيها بقرب زوال إسرائيل.